Arabic English French German Italian Spanish

صوان: دعونا المؤتمر مراراً إلى عدم الغياب وأن يقول ما يشاء على طاولة الحوار

قال محمد صوان رئيس حزب العدالة والبناء في حوار مع صحيفة عربي21 أن تعويل بعض الأطراف على انتهاء مدة مجلس النواب في أكتوبر القادم سيفاقم المشكلة بدل أن يحلها، داعياً المؤتمر الوطني العام للمشاركة في الجلسات وأن يقول ما يشاء ويتخذ أي موقف على طاولة الحوار.


وقال صوان أنه وبالرغم من غياب المؤتمر عن بعض الجولات السابقة إلا أنه يتوقع أن يوافق على الاتفاق لأن التعديلات المطلوبة من طرف المؤتمر محدودة ويمكن مراعاتها، وهذا خلاف ما يثار في الإعلام.


و نوّه صوان إلى أن حجم المعارضين لمسودة الاتفاق مع حفظ حقهم في التعبير من خلال المظاهرات وغيرها ليس بالكثير، بينما غالبية الشعب الليبي تبحث عن حل للخروج من الأزمة لأنها وصلت إلى أساسيات الحياة، وهي الأمن والغذاء والدواء والكهرباء والتعليم والسيادة وحتى وحدة ليبيا ووجودها كدولة.


وأكد صوان على تواصل حزبه مع المؤتمر بطريقة مباشرة عن طريق كتلة العدالة والبناء وهي الأكبر داخل المؤتمر الآن، وأنه يدفع باتجاه المشاركة وعدم الغياب وضرورة إبداء أكبر قدر من المرونة، والاستعداد للتنازل لشركاء الوطن والخروج من هذه الأزمة.


يذكر أن المؤتمر الوطني العام كان قد تغيب عن جلسة الحوار الأخيرة في الصخيرات المغربية والتي تم فيها التوقيع المبدئي على مسودة الاتفاق السياسي.

12 آب 2015 2 تعليقات
(0 أصوات)
صوان: دعونا المؤتمر مراراً إلى عدم الغياب وأن يقول ما يشاء على طاولة الحوار

قال محمد صوان رئيس حزب العدالة والبناء في حوار مع صحيفة عربي21 أن تعويل بعض الأطراف على انتهاء مدة مجلس النواب في أكتوبر القادم سيفاقم المشكلة بدل أن يحلها، داعياً المؤتمر الوطني العام للمشاركة في الجلسات وأن يقول ما يشاء ويتخذ أي موقف على طاولة الحوار.


وقال صوان أنه وبالرغم من غياب المؤتمر عن بعض الجولات السابقة إلا أنه يتوقع أن يوافق على الاتفاق لأن التعديلات المطلوبة من طرف المؤتمر محدودة ويمكن مراعاتها، وهذا خلاف ما يثار في الإعلام.


و نوّه صوان إلى أن حجم المعارضين لمسودة الاتفاق مع حفظ حقهم في التعبير من خلال المظاهرات وغيرها ليس بالكثير، بينما غالبية الشعب الليبي تبحث عن حل للخروج من الأزمة لأنها وصلت إلى أساسيات الحياة، وهي الأمن والغذاء والدواء والكهرباء والتعليم والسيادة وحتى وحدة ليبيا ووجودها كدولة.


وأكد صوان على تواصل حزبه مع المؤتمر بطريقة مباشرة عن طريق كتلة العدالة والبناء وهي الأكبر داخل المؤتمر الآن، وأنه يدفع باتجاه المشاركة وعدم الغياب وضرورة إبداء أكبر قدر من المرونة، والاستعداد للتنازل لشركاء الوطن والخروج من هذه الأزمة.


يذكر أن المؤتمر الوطني العام كان قد تغيب عن جلسة الحوار الأخيرة في الصخيرات المغربية والتي تم فيها التوقيع المبدئي على مسودة الاتفاق السياسي.

2 تعليقات

  • Victoria 11 آب/أغسطس 2017

    Hi there, I discovered your web site by the use of
    Google while searching for a similar topic, your web site came up,
    it seems to be good. I've bookmarked it in my google bookmarks.

    Hello there, simply became aware of your weblog through
    Google, and found that it's truly informative. I am gonna watch out for brussels.

    I'll appreciate for those who proceed this in future.
    Many people will be benefited out of your writing.
    Cheers!

  • Forrest 28 تموز/يوليو 2017

    Hello, i feel that i saw you visited my website so i came to return the desire?.I'm attempting to to find issues to improve my web site!I assume its good enough to use some of your ideas!!

رأيك في الموضوع